بحضور مدير عام قوى الأمن الداخلي

صور قيادة الشرطة تُكرِّم ضباط وأفراد هندسة المتفجرات لأدائهم

30 سبتمبر/أيلول 2021 الساعة . 12:17 م   بتوقيت القدس

غزة/ الداخلية/ عبد الحميد خضير:

نظمت قيادة الشرطة الفلسطينية لقاءً تكريمياً لضباط وأفراد إدارة الأدلة الجنائية وهندسة المتفجرات بقاعة اللواء الشهيد توفيق جبر بمدينة عرفات للشرطة، أمس الأربعاء، تقديراً وعرفاناً بجهودهم المحفوفة بالمخاطر في تحييد الخطر عن المواطنين وإزالة مخلفات الاحتلال خلال التصعيدات التي يشهدها قطاع غزة.

وحضر اللقاء التكريمي اللواء محمود أبو وطفة مدير عام قوى الأمن الداخلي، واللواء محمود صلاح مدير عام الشرطة ومساعديه والعقيد أيمن جندية مسير إدارة الأدلة الجنائية وهندسة المتفجرات، والسيد "فرٍد جراس" الخبير في هندسة المتفجرات ممثلاً عن اللجنة الدولية للصليب الأحمر، ولفيف من ضباط وأفراد إدارة الأدلة الجنائية وهندسة المتفجرات.

وأشاد اللواء محمود أبو وطفة مدير عام قوى الأمن الداخلي بالدور الإنساني والوطني لفرسان هندسة المتفجرات، معبراً عن الصورة المشرقة لأدائهم في زوايا وجوانب وطننا في ظل ما يمارسه العدو الاسرائيلي في عدوانه على شعبنا الفلسطيني.

وقدّم اللواء أبو وطفة شكره الجزيل باسم قيادة وزارة الداخلية لشركاء المؤسسة الأمنية والشرطية المتمثلة في اللجنة الدولية للصليب الأحمر، ومؤسسة " UN MAS" لدورهم الريادي والأصيل في تقديم الدعم اللوجستي وتعزيز جهود التوعية لطواقم هندسة المتفجرات خلال تأدية واجبهم في إزالة مخلفات الاحتلال.

وخلال كلمةٍ له، أكد اللواء محمود صلاح مدير عام الشرطة:" أن أبناء شعبنا أهم وأعز ما نملك، ومن خلالهم نستطيع بناء الوطن وحمايته من الأخطار والتهديدات ".

وأعرب اللواء صلاح عن فخر قيادة وزارة الداخلية والمؤسسة الشرطية بالأداء البطولي والفدائي لضباط وعناصر دائرة هندسة المتفجرات في محافظات قطاع غزة المتمثلة في حماية أرواح المواطنين وتحييد خطر الأجسام المتفجرة عنهم وحماية ممتلكاتهم.

واختتم اللقاء بتقديم درع الوفاء باسم قيادة الشرطة إلى السيد "فرٍد جراس" ممثلاً عن اللجنة الدولية للصليب الأحمر تقديراً وعرفاناً بجهودهم نحو التنمية البشرية والعمل الإنساني، وتكريم ثلة من الضباط والعناصر المتميزين في دوائر هندسة المتفجرات بمحافظات غزة.