تُتابع الالتزام بإجراءات السلامة والوقاية

صور "شرطة البلديات" تُكثف جهودها لتنظيم الأسواق في رمضان

20 أبريل/نيسان 2021 الساعة . 11:58 ص   بتوقيت القدس

غزة/ الداخلية/ عبد الحميد خضير:
تُواصل شرطة البلديات جهودها في تنظيم عمل أسواق قطاع غزة خلال شهر رمضان المبارك مع الأخذ بإجراءات السلامة والوقاية في ظل تفشي فيروس كورونا.
وتتضافر جهود الإدارات الشرطية مع شرطة البلديات خلال الشهر الفضيل بهدف توفير سُبل الراحة للمواطنين في سبيل تقديم خدمة أفضل لهم، عبر العمل وفق خطة ميدانية تهدف إلى ترتيب الأسواق، بما يُحقق الطمأنينة والسكينة العامة في المجتمع.
وضمن متابعة خطة الطوارئ الخاصة بمواجهة تفشي جائحة كورونا، أغلقت شرطة البلديات "الأسواق الأسبوعية والشعبية" في كافة المحافظات ضمن قرارات وزارة الداخلية والجهات المختصة لمواجهة خطر الوباء وكسر المنحى التصاعدي في أعداد الإصابات، كما تُواصل متابعتها لالتزام التجار والمواطنين بإجراءات السلامة واستخدام وسائل الوقاية اللازمة.
وفي هذا الصدد، أوضح العقيد جهاد حمادة مدير شرطة البلديات بمحافظة غزة أن الشرطة تعمل في رمضان وفق خطة أعدتها قيادة الشرطة للحفاظ على استقرار المجتمع، مشيراً إلى تنظيم الأسواق وإزالة العراقيل أمام حركة المواطنين وتخفيف حالة الازدحام.
وتُشرف شرطة البلديات على متابعة الأسواق اليومية الاعتيادية في محافظات القطاع الخمس، وفق خطةٍ شهر رمضان، في حين تم إغلاق الأسواق الشعبية الأسبوعية قبل شهر رمضان ضمن تدابير مواجهة فيروس كورونا.7وقال العقيد حمادة: "أفردت شرطة البلديات عناصرها وبإسنادٍ من معاوني الشرطة على مدار الساعة للعمل على متابعة احتياجات المواطنين وإزالة التعديات التي تتسبب في الازدحام والذي من شأنه أن يعيق سير المواطنين".
وحول طبيعة العمل المشترك ضمن خطة رمضان، أكد حمادة أن جهود شرطة البلديات تتضافر مع الإدارات الشرطية المتخصصة كشرطة المرور والنجدة، في تسهيل حركة المرور والتقليل من الازدحامات المرورية في الأسواق، أو الشوارع المؤدية لها، خاصةً قبيل موعد الإفطار.
ولفت إلى تعاون مباحث التموين وقسم حماية المستهلك بوزارة الاقتصاد الوطني وأقسام الصحة في البلديات مع الشرطة عبر متابعة البضائع والمواد التموينية وفحص مدى صلاحيتها للاستهلاك الآدمي، ومتابعة مروجي المواد الغذائية الفاسدة.