العلاقات العامة بالداخلية .. مدٌ لجسور التواصل وتدعيمٌ للصورة الذهنية

12 أكتوبر/تشرين الأول 2017 الساعة . 11:32 ص   بتوقيت القدس

غزة / الداخلية:

تعمل الإدارة العامة للعلاقات العامة والإعلام المركزية في وزارة الداخلية والأمن الوطني، على نشر رؤية الوزارة ورسالتها السامية من خلال إبراز إنجازات أجهزتها وإداراتها في حفظ الأمن وبسط سيادة القانون، بالإضافة لدورها الرئيسي في مد جسور التواصل والتعاون مع المؤسسات المختلفة على الصعيدين الداخلي والخارجي.

كما تعمل العلاقات العامة في الوزارة على إبقاء الصورة الحسنة للوزارة وأجهزتها في ذهن المواطن من خلال تنفيذ حملات توعوية وتواصلية مع جميع شرائح المجتمع، لا سيما المؤثرة في الرأي العام.

تقليص الفجوة

وفي هذا الصدد، أكد العميد عادل حامد مدير عام الإدارة العامة للعلاقات العامة والإعلام المركزية بوزارة الداخلية والأمن الوطني أن العلاقات العامة في الوزارة تهدف للوصول للجمهور عبر استثمار كافة الوسائل المتاحة لإبراز دور الداخلية في خدمة المجتمع وتحقيق حالة الأمن والاستقرار.

وقال العميد حامد في حديث لـ"موقع الداخلية" : "تتواصل العلاقات العامة في وزارة الداخلية مع جميع شرائح المجتمع بدون استثناء بهدف إبراز دور الوزارة وتسليط الضوء على إنجازات أجهزتها الأمنية وإداراتها ولتقليص الفجوة بين الوزارة والجمهور".

وأشار إلى أن العلاقات العامة في الداخلية نفذَّت خلال الفترة السابقة سلسلة فعاليات ومشاريع مهمة شملت تنظيم جولات ميدانية لتفعيل للنخب والكتاب والصحفيون وقادة الفصائل والنشطاء ورجال الأعمال داخل أجهزة وإدارات الوزارة للاطلاع عن قرب على إنجازاتها ومهامها، مستطرداً "كان لهذه الجولات مردود إيجابي انعكس على الفئات المشاركة في الجولات.

وأضاف "تقوم العلاقات العامة في الداخلية بالتواصل مع كافة مؤسسات المجتمع ولدينا علاقات وطيدة معها جميعاً"، لافتاً إلى أن إدارته تُشارك تلك المؤسسات كافة المناسبات وتضعها في آخر المستجدات حول إنجازات ومهام الوزارة وأجهزتها الأمنية وإداراتها المختلفة.

وتابع "نعمل بشتى الطرق على الارتقاء بعمل العلاقات العامة في الداخلية بهدف الوصول لأكبر فئة من الجمهور بكل شرائحه، وليكون الجمهور في صورة الجهود الكبيرة التي تبذلها الوزارة وأجهزتها كافة في سبيل الحفاظ على الأمن والسلم المجتمعي وإرساء سيادة القانون".

ومضى يقول "نؤمن أن عملنا في العلاقات العامة والإعلام في وزارة الداخلية هو رسالة سامية للمحافظة على العلاقات الإنسانية مع أبناء شعبنا ولتذليل الصعاب والحواجز والتخفيف عنهم في ظل الحصار والظروف الاقتصادية الصعبة".

الصورة الذهنية

بدوره، قال الرائد علي النابلسية مدير العلاقات العامة في الوزارة إن عمل إدارة العلاقات العامة بوزارة الداخلية يُركز على ثلاث مستويات يشمل المستوى الأول المجتمع المحلي فيما يُركز المستوى الثاني على المجتمع الداخلي للوزارة، أما المستوى الثالث فيستهدف المجتمع الخارجي "الدولي".

وأوضح النابلسية في حديثه لـ"موقع الداخلية" أن "أعداد الذين استهدفتهم فعاليات وأنشطة العلاقات العامة بوزارة الداخلية منذ مطلع عام 2017 الجاري زاد عن 25 ألف مواطن من عدة شرائح في قطاع غزة".

وأضاف "نعمل في المجتمع المحلي على إيصال رسالة الوزارة وتطوير وتحسين الصورة الذهنية لدى المواطنين حول الداخلية وأجهزتها الأمنية، في حين نُركز في المجتمع الداخلي على التنسيق بين الأجهزة الأمنية والمحافظات وتقديم الخدمات لمنتسبي الوزارة والتواصل مع أركانها، فضلاً عن مشاركة منتسبي الوزارة في مناسباتهم الاجتماعية المختلفة، وذلك من خلال وحدات وطواقم العلاقات العامة الموجودة في جميع أجهزة الداخلية وإداراتها.

وأشار إلى أن العلاقات العامة بوزارة الداخلية تتواصل مع الجمهور بشكل عام في قطاع غزة من خلال عدة أنشطة دورية وموسمية.

وتابع : "نتواصل مع الجمهور من خلال خدمة الاستعلامات عبر الرقم المجاني للوزارة 1800131313 كما نُنظم حملات وفعاليات أخرى منها خدمة الدعم النفسي لطلاب الثانوية العامة توديع واستقبال الحجاج واستقبال المسافرين العالقين عبر معبر رفح البري".

النخب المجتمعية

وذكر النابلسية أن العلاقات العامة في الداخلية تستهدف النخب المجتمعية كـ"الكتاب والمحللين وقادة الفصائل ورؤساء الجامعات والكليات والمعاهد، والشباب والحقوقيين، وممثلي المؤسسات الدولية ورجال الأعمال والقطاع الاقتصادي وغيرهم" من خلال تنفيذ عدة أنشطة وفعاليات تشمل الجولات الميدانية واللقاءات المفتوحة مع قيادة الداخلية واللقاءات الخاصة مع الأجهزة الأمنية.

ونوه إلى أن العلاقات العامة عقدت عدة لقاءات تخصصية للنخب المجتمعية، كما نظمت ست جولات ميدانية للنخب على الأجهزة الأمنية والإدارات المركزية في الوزارة للتعرف عن قرب على عمل تلك الأجهزة ودورها في تحقيق الأمن والاستقرار في قطاع غزة.

وأشار النابلسية إلى الأثر الإيجابي الكبير الذي حققته تلك الزيارات في نفوس الشخصيات والنخب، والذي انعكس على ملاحظاتهم الإيجابية وإشادتهم بجهود الوزارة وأجهزتها التي تعمل بمهنية عالية.

وفيما يتعلق بدور المؤسسات المختلفة في المجتمع والعلاقة التي تربط الداخلية معها، قال الرائد النابلسية: "لدينا علاقات واسعة وتعاون كبير مع مؤسسات المجتمع المدني ووقعنا اتفاقيات مع عدد من تلك المؤسسات، على طريق تحسين الخدمات وتطوير الأداء داخل الوزارة بما يخدم الجمهور.

حملات توعوية

وبخصوص الحملات التي تسعى العلاقات العامة في وزارة الداخلية لإطلاقها خلال الفترة المقبلة، كشف النابلسية النقاب عن استعدادهم لإطلاق حملة توعوية وبرنامج مشترك مع الأجهزة الأمنية لتثقيف طلبة الجامعات والكليات في قطاع غزة في الجوانب الأمنية والجنائية.

إلى ذلك، لفت الرائد النابلسية إلى أن العلاقات العامة المركزية في الداخلية تعمل على ترتيب وتنفيذ الفعاليات بالتعاون والتنسيق مع دوائر العلاقات العامة في الأجهزة الأمنية والإدارات المختلفة.

وتطمح إدارة العلاقات العامة بوزارة الداخلية في استكمال مسيرة التواصل مع الجمهور إلى أن تشمل أوسع شرائح ممكنة في المجتمع لتُقدم لهم الصورة الصحيحة والواضحة لعمل الوزارة وأجهزتها الأمنية وإداراتها المختلفة.